محسنات الخبز وأثرها في صحة الأسرة والمجتمع

الاعلانات
محسنات الخبز وأثرها في صحة الأسرة والمجتمع
محسنات الخبز وأثرها في صحة الأسرة والمجتمع

محسنات الخبز وأثرها في صحة الأسرة والمجتمع

 

في يوم الخميس الموافق (25-2-2021م) وعند تمام الساعة (10:00) صباحاً، في مدرج مركز اللغات، وبحضور رئيس الجامعة، د. “مسعود الرقيق”انطلقت فاعليات الندوة العلمية الموسومة بعنوان : “محسنات الخبز، وأثرها في صحة الأسرة، والمجتمع”.
حضر هذه الندوة : منتسبي جامعة سبها، ونقابة المخابز، والمجلس البلدي، والحرس البلدي، ومكتب الاقتصاد، والسلع التموينية، ومخاتير المحلات، وجمعية مكافحة سرطان الثدي، والهيئة القضائية، وغرفة التجارة، ومركز الرقابة على الأغذية، وجمعية حماية المستهلك.
انطلاق فاعليات الندوة العلمية الموسومة بعنوان : “محسنات الخبز وأثرها في صحة الأسرة والمجتمع/ محسنات الخبز قاتل صامت يهدد صحة الأسرة والمجتمع : يسبب السرطان والفشل الكلوي”.
الخبز هو أحد المكونات الرئيسية للوجبات اليومية في المجتمع الليبي، ويتناوله أفراد الأسرة بمختلف أعمارهم بكميات كبيرة نسبيا، الأمر الذي يجعلهم عرضة للمواد العضوية، وغير العضوية المضافة إلى الخبز كمحسنات غذائية بنسب متفاوتة، ومن أشهر هذه المحسنات : مادة برومات البوتاسيوم.
فهل هذه المواد آمنة على صحة الإنسان، والبيئة؟
ومامدى خطورة آثارها السلبية في الجزئيات الحيوية داخل الكائنات الحية وأهمها الإنسان؟
هذا ماسنعرفه بالعرض، والطرح، والتحليل في هذا الندوة من أساتذة مختصين من الأقسام العلمية بجامعة سبها، مستدلين بالكثير من النتائج البحثية،والقرائن العلمية الداعمة لآرائهم، وتوصياتهم.
افتتح، أ. “عبدالمنعم أبوالنيران” الندوة العلمية بصفته رئيسا لها بكلمة ترحيبية خص بها الحضور الكريم، شاكرا لهم همتهم العالية بمتابعتهم مثل هذا النوع من الندوات العلمية القيمة، والمفيدة التي تخص جميع أفراد المجتمع.
وأثنى مقرر الندوة، عميد كلية العلوم، د.”عبدالهادي البصير” في كلمته الافتتاحية للندوة على جمع الحاضرين، والجهات المعنية،والمشرفة على هذه الندوة يتقدمها : مركز البحوث والاستشارات العلمية بالجامعة، ومركز خدمة، وتنمية المجتمع.
استهل رئيس قسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بكلية الآداب، د. “محمد عبدالسلام حسن” افتتاح الندوة بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم ، تلتها مباشرة قراءة النشيد الوطني، ومن ثم توالت كلمات الندوة العلمية تباعا ضمن الجدول المعد لها سابقا من اللجنة التحضيرية للندوة.
كلمة مدير مركز خدمة وتنمية المجتمع والبيئة
شارك مدير مركز خدمة وتنمية المجتمع والبيئة، د. “المبروك أبو سبيحة” في فاعليات هذه الندوة العلمية بكلمة موجزة، و مختصرة، جاء فيها : ” أوجه تحياتي الصادقة، وامتناني العميق إلى الأخوة الضيوف الكرام على تلبيتهم هذه الدعوة.
وأجدد شكري، وتقديري، واحترامي إلى جامعة سبها على استضافتها هذه الندوة التي تعد إحدى الإنجازات التنظيمية، والنشاطات العلمية التي تضاف إلى السجل العلمي للجامعة خاصة، وإلى مدينة سبها عامة التي تزخر بالمؤهلات، والقدرات، والكفاءات العلمية المتعددة في جميع المجالات.
وتابع “أبوسبيحة حديثه قائلا :” تأتي هذه الندوة تتويجا لعمل اللجنة التحضيرية التي رأت أن أهمية مثل هذه الندوات تكمن أساسا في خدمة المجتمع، متجاوزة في الوقت نفسه جميع المعوقات، والصعوبات، وظروف العمل الصعبة، والمتمثلة في انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأضاف قائلا : ” إن الكليات، والمراكز التابعة لجامعة سبها، تسعى بصفة دورية، وباستمرار دائم إلى توفير المتطلبات اللازمة،والمستلزمات الضرورية التي تساعد على تحقيق الاستدامة الصحية، والمجتمعية في جنوبنا الحبيب خاصة، وليبيا عامة”.
وختم، د.” المبروك أبو سبيحة” حديثه بالقول :” أجدد جزيل الشكر، وفائق التقدير والاحترام إلى كل من أسهم في إنجاح فاعليات هذا الحدث العلمي المتميز ، وأرجو من (الله سبحانه وتعالى) أن تكلل مشاركات الجميع في هذه الندوة العلمية بالتوفيق والنجاح والسداد لتحقيق الأهداف المطلوبة”.
كلمة مدير المركز الليبي المتقدم للتحاليل الكيميائية.
شارك مدير المركز الليبي المتقدم للتحاليل الكيميائية، د. “ناجي جمعة قريش” بمداخلة في الندوة عبر شبكة الأنترنت : تطبيق جوجل ميت، جاء فيها : ” بداية أقدم شكري الجزيل إلى جامعة سبها بخصوص توجيهها دعوة لي للمشاركة في هذا الحدث العلمي، ووأجه تقديري الكبير، واحترامي الوفير إلى السادة المشرفين على فاعليات هذا الحدث العلمي.
إن هذه الندوة العلمية المقامة بخصوص موضوع محسنات الخبز، جاءت لتبين، وتوضح دور المؤسسات البحثية في الكشف عن مشكلات المجتمع المختلفة، وتقديم الحلول المناسبة لها.
ويرى المركز الليبي المتقدم للتحاليل الكيميائية أحد المراكز التابعة لهيئة البحث العلمي، أن موضوع محسنات الخبز هو من الموضوعات التي كثر الحديث عنها في السنوات الأخيرة،ومن هذا المنطلق، أثار فريق من المركز هذا الموضوع، بإجراء بحث علمي دقيق لقي استجابة سريعة، وأصداء كبيرة في الوسط العلمي ستتناوله بالشرح، والتحليل، د. “هناء الحنش”؛ لإثراء هذه الندوة.
إن ماتقوم به جامعة سبها بهذا الشأن، هو زيادة لتأكيد أهمية موضوع الندوة ، والضغط أكثر على أصحاب القرار؛ من أجل النظر بجدية عالية، واهتمام كبير في هذا الموضوع، الأمر الذي يحتاج منا إلى جهود مضاعفة، وقدرات كبيرة؛ للوصول إلى بلوغ الأهداف المرجوة من هذه الندوة.
وأعيد توجيه شكري وتقديري واحترامي مرة أخرى إلى المسؤولين في جامعة سبها على إشرافهم الكامل لإقامة مثل هذه الندوات العلمية الهادفة التي تعود بالنفع الكثير على أفراد الجامعة خاصة، والمجتمع عامة”.
الأوراق البحثية في الندوة العلمية
شهدت الندوة العلمية مشاركة مجموعة من أعضاء هيئة التدريس من مختلف الجامعات اللليبية، سواء أكانت المشاركة بالحضور الواقعي، أو بوساطة شبكة الإنترنت : (تطبيق جوجل ميت).
وهذا بيان توضيحي لعناوين الأوراق البحثية التي طرحت في هذه الندوة، وأسماء مقدميها :
(1) – “ارتفاع نسبة المحسنات الغذائية المحظورة خمس أضعاف المعدل المسموح به، دراسة معملية لنسب برومات البوتاسيوم كمحسن غذائي للخبز في بعض مخابز مدينة سبها” إعداد وتقديم : أ. زينب دردير سالم، أ. مراد عبدالرحمن سعد، كلية العلوم، جامعة سبها.
(2) – “تقييم سلامة الخبز في بعض المخابز” إعداد وتقديم، د. هناء الحنش، عبر تطبيق (جوجل ميت) من المركز الليبي المتقدم للتحاليل الكيميائية، طرابلس.
(3) -” التأثيرات المرضية للمحسنات على الصحة العامة” إعداد وتقديم، أ. مريم محمد بشير علي، كلية العلوم الهندسية والتقنية، براك/الشاطئ، جامعة سبها.
(4) – حماية المستهلك وتجريم الغش الغذائي، إعداد وتقديم، د. يوسف صالح البغدادي. كلية القانون، جامعة سبها.
(5) – القوانين تحمي صحتنا، إعداد وتقديم الناشط الحقوقي : د. صالح سالم حثيثة.
كلمة رئيس الجامعة.
ألقى رئيس جامعة سبها، د. “مسعود الرقيق” كلمته الخاصة بهذا الحدث العلمي أمام الحضور الكريم، والتي جاء فيها : ” تعد محسنات الخبز، والخبيز من الأمور التي تؤثر في صحة الجميع كبيرنا، وصغيرنا في بلادنا تأثيرا عاما من دون استثناء، ولا شك أنها محسنات لها ضرر كبير على صحة الفرد،والأسرة، والمجتمع، وبخاصة المركب الكيميائي المعروف باسم : (برومات البوتاسيوم).
ونتيجة لغياب الدولة، وأجهزتها الرقابية؛ اجتاز استخدام هذه(البرومات) وفق ماتم عرضه اليوم (130‪0ضعف) لبعض المخابز وفق دراسة الباحثين، على الرغم من منع استخدام هذه المحسنات من الدولة الليبية من سنة (2005م).
عليه : نأمل من الجهات المسؤولة في الدولة، القيام بواجبها اتجاه مواطنيها؛ لمواجهة أضرار هذا المركب الكيميائي المؤثر تأثيرا سلبيا في الصحة العامة، و المعتقد أنه أحد الأمور المسببة لأمراض السرطان، والفشل الكلوي، وغيرها من الأمراض الأخرى.
نأمل من أصحاب المخابز في مدينة سبها خاصة، وليببا عامة مراعاة الله فينا (على الرغم من أننا قدمنا الدعوة إليهم جميعا،وللأسف الشديد لم يهتم أي أحد منهم بالحضور إلى فاعليات هذه الندوة).
نرجو أن يكون أصحاب المخابز على دراية تامة، ومعرفة شاملة بهذه الندوة العلمية، وأن يتابعوا نتائجها،وأن يعملوا بتوصياتها التي ستنشر (بإذن الله تعالى) في صفحة الجامعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وأن يكونوا على تواصل دائم، ومستمر بمتابعة كل ماهو جديد، ومفيد بخصوص المحسنات، وأضرارها المتعلقة بالخبز، أو بالخبيز، وكذلك أنواع الدقيق،والحلويات، ويجب مراعاة مدى دراية العاملين في هذه المخابز بالمهنة، وقواعد السلامة.
وأخيرا وليس آخرا : أقدم جزيل شكري، وفائق تقديري، واحترامي إلى كل من أسهم في إقامة هذا الحدث العلمي الكبير، وأخص منهم بالذكر : كلية العلوم، ومركز البحوث، والاستشارات العلمية، ومركز خدمة وتنمية المجتمع والبيئة.

اترك تعليقاً

UA-157507142-1