أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

الاعلانات

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

اعداد: د. المهدي محمد المكي

أستاذ مساعد كيمياء صناعية، كلية العلوم – جامعة سبها.

 

    منذ سنوات قليلة مضت كان ولازال هناك الكثير من النقاش حول سلامة استخدام الحاويات والأكياس والقنينات والأواني المصنوعة من البلاستيك (البوليمر) في تخزين وحفظ الغذاء. القاعدة العامة تفيد بأن أي مادة أساسها كيميائي أو بتروكيميائي “وهنا نخص بالذكر الانواع المتعددة من المواد البلاستيكية” فهي من حيث المبدأ ضارة بالصحة العامة والبيئة الا اذا ثبت العكس حينها تستخدم حسب التعليمات والارشادات الخاصة بكل نوع. ولكن لكل مادة من المواد درجة أمان تتناسب مع طبيعة وظروف استخدامها. فعلى الرغم من أن حفظ الأغذية والمشروبات في بعض أنواع البلاستيك يمكن أن يكون محفوف بالمخاطر، إلا أن هذا لا يجعلك تذهب وتلقي بكل عبوات حفظ وتخزين وجبات الطعام وقنينات المياه والعصائر البلاستيكية الموجودة في ثلاجتك أو خزانتك بعيدا عن منزلك.

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

إذا نظرت في قاع قنينة المياه أو حاوية حفظ الوجبات، فربما ترى رقما أو كودا مطبوعا عليها من الأسفل. وعلى الرغم من أن هذا الكود يهم بالدرجة الأولى الأشخاص القائمين على إعادة تدوير المواد البلاستيكية أكثر مما يخص المستهلك العادي، الا إنه يساعد المهتمين كثيرا في فهم نوع البلاستيك المستخدم، والمخاطر الصحية المحتملة التي يشكلها على صحة الانسان، فماذا يعني ذلك؟ اعادة تدوبر واستخدام بلاستيك جامعة سبها
يعرف هذا الكود بمصطلح “شارة تعريف الراتينج” (RIC) Resin Identification Code، والذي من خلاله يمكن ان نتعرف على نوع البوليمر الخام (الراتينج) المستخدم في تصنيع المعدة أو الآنية أو القارورة المراد استخدامها أو إعادة تدويرها. توجد لهذا الغرض العديد من الأنظمة العالمية ومن اشهرها النظام الأوروبي والمعتمد من النظام الامريكي لأختبار المواد ASTM، كما هو موضح بالشكل المقابل.
يحتوي هذا الكود على ثلاثة أسهم ملتوية تدور في اتجاه عقارب الساعة لتشكل مثلث بداخله رقم. يدل هذا الرقم على نوع المادة البلاستيكية التي بين يديك، وبالتالي يمكنك التعرف على درجة خطورة كل مادة على الصحة العامة. الراتنجات البلاستيكية الآمنة على الأغذية هي تلك التي تمت الموافقة على ملامستها للأطعمة من قبل إدارة الغذاء والدواء الامريكية (FDA)، والتي عرفت المواد الملامسة للأغذية بأنها: “أي مادة مخصصة للاستخدام في تصنيع أو تغليف أو نقل أو الاحتفاظ بالأغذية”. بلاستيك جامعة سبها
وبشكل أساسي فإن المواد البلاستيكية الأكثر شيوعا لتخزين المواد الغذائية هي  ذات الرقم 1  (PET) أو الرقم 2 (HDPE) أو الرقم 4  (LDPE)  أو الرقم 5 (PP) ، وفي تفصيل أدق يمكن عرض وتوضيح أكثر الراتنجات البلاستيكية شيوعا واستخداما ودرجة خطورتها على الغذاء في النقاط الآتية:

 

(رقم 1) البولي ايثيلين ترفثالات PET:

هذا الراتنج آمن نسبيا، ويستخدم على نطاق واسع في المواد البلاستيكية التي لديها تطبيقات ملامسة للأغذية، من قنينات مياه الشرب والمشروبات الغازية والعصائر إلى قنينة حفظ التوابل وبرطمان الزبدة وغيرها. يمتاز بلاستيك PET بالشفافية العالية والمتانة وله خصائص حاجزة للغاز والرطوبة ولهذا يستخدم عادة في حفظ المشروبات الغازية والعصائر والمياه المعبأة. كما أنه يستخدم لحفظ الأطعمة مثل زبدة الفول السوداني والمخللات والتوابل والسلطات. الراتنج PET مستقر، وهذا يعني أنه لا يتحلل عند ملامسته للطعام أو المشروبات، فهو يقاوم التآكل.

اعادة تدوبر واستخدام بلاستيك جامعة سبها
ونظرا لثباته الكيميائي والحراري فلا تضاف إليه مواد مانعة للأكسدة أو مثبتات حرارية مما يجعله أكثر أمانا. هذه الصفات تجعله راتنج مثالي لملامسة الغذاء. كما إن حاويات PET المعالجة بشكل خاص قابلة للاستخدام في الميكروويف وتستخدم في حاويات الطلبات الخارجية وصواني الطعام. ويعتبر خام PET خاملا بيولوجيا إذا تم تناوله ، وهو آمن على الجلد أثناء المناولة ، ولا يمثل خطرا إذا تم استنشاقه. ووافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) أيضا على كل من مادة PET المعاد تدويرها البكر أوالمعاد تدويرها بعد الاستهلاك من أجل ملامسة الطعام.

 (رقم 2) البولي إيثيلين عالي الكثافة HDPE:

هو البلاستيك المنزلي الأكثر شيوعا، كما تجده في المتجر والبقالة، حيث ترى الكثير من قناني أو حاويات البلاستيك المصنوعة من HDPE مثل قناني العصير والحليب، وأيضا في حاويات الزبدة وعلب الحبوب ومنتجات العسل وفي حافظات الطعام الكبيرة، وغيرها. وهو بلاستيك آمن نسبيا للتلامس مع الطعام، وهو مقاوم للتآكل ويمتص القليل من الرطوبة، مما يجعله مناسب تماما لتخزين المشروبات وحاويات الطعام والتي  يمكن أن تكون شفافة أو ملونة وقد تكون قاسية إلى حد ما أو مرنة ومناسبة تماما لمنتجات التعبئة والتغليف ذات العمر الافتراضي القصير، مثل الحليب ومشتقاته.

اعادة تدوبر واستخدام بلاستيك جامعة سبها

ولكل صنف مواصفاته حسب الاستخدام، فمثلا قناني الحليب المستخدمة ليست مناسبة تماما كحاويات لتخزين الطعام. و إذا تم تخزين المياه لفترات طويلة في حاويات HDPE فيفضل استخدامها لأغراض أخرى غير الشرب ، مثل غسيل الملابس أو الأطباق. كما ينصح بتجنب استخدام أكياس القمامة أو أكياس البقالة المصنوعة من هذا البلاستيك في تغليف الطعام الساخن أو كبطانات لحاويات تخزين الطعام.

(رقم 3) بولي كلوريد الڤينيل PVC:

هذا النوع من البلاستيك جيد ومستقر ولكنه يستخدم بشكل واسع للأغراض الغير غذائية مثل صناعة عوازل الكابلات الكهربائية وفي تصنيع إطارات النوافذ المنزلية وبلاط الأرضيات وفي صناعة الأثاث المنزلى مثل الكراسي والطاولات وفي أنابيب الصرف الصحي, وغيرها.

اعادة تدوبر واستخدام بلاستيك جامعة سبها
وكان PVC في السابق يستخدم لتصنيع قنينات حفظ مياه الشرب والعصائر والأطعمة إلى ان قامت FDA بمنع استخدامه واستبداله بمادة البولي ايثيلين ترفثالات PET أو البولي بروبلين PP وذلك بعد ان ثبت وجود بقايا من الجزيئات الأحادية لكلوريد الڤينيل “Vinyl Chloride Monomer” VCM محصورة بين سلاسل البوليمر والتي تتحرر منه مع الوقت وخاصة في وجود ظروف تخزينية سيئة فتهاجر من البلاستيك إلى المحتوى المائي أو الغذائي وتذوب فيه وهي من المواد الغير آمنة على صحة الانسان.
 (رقم 4) البولي ايثيلين منخفض الكثافة LDPE:

يتشابه بلاستيك البولي إثيلين المنخفض الكثافة مع بلاستيك البولي إثيلين عالي الكثافة HDPE من حيث تركيبه الكيميائي، ولكنه معروف بأنه أقل صلابة وأكثر شفافية. وهو شائع الاستخدام في قنينات الضغط ، مثل المستخدمة في الكاتشب والعسل وادوات صنع الحلويات. كما يستخدم في صناعة أكياس حفظ البقوليات وأكياس حفظ اللحوم وتجميد الطعام، وفي صناعة الأفلام الشفافة المستخدمة لتغليف الأطعمة مثل التي تلف المخبوزات التجارية والخضروات واللحوم.

 

اعادة تدوبر واستخدام بلاستيك جامعة سبها

ورغم أن راتنجات البولي إيثيلين المنخفض الكثافة البكر آمنة للاتصال بالغذاء، ورغم تمتع الأدوات المصنوعة منه بمقاومة كيميائية جيدة ومتانة عالية، إلا أنه يخشى من تسرب بعض المواد المضافة والتي قد تكون غير آمنة على الصحة منه إلى الغذاء خاصة عند درجات الحرارة العالية، لدى ينصح وبشكل مستمر بعدم ملامسته للأغذية الساخنة وأن تراعى الظروف المناسبة أثناء التخزين، وربما لا يكون ضمن الخيارات الأفضل لتخزين الطعام على المدى الطويل.

 (رقم 5) البولي بروبلين (PP):

البولي بروبلين هو بلاستيك يستخدم على نطاق واسع، حيث من المحتمل أن يكون لديك بلاستيك بولي بروبلين في ثلاجتك وخزائنك الآن. فهو مثالي لتخزين مجموعات متنوعة من الأطعمة حيث انه مادة خاملة ولا تشكل خطرا صحيا على المستهلكين. هذا البلاستيك قوي وقد يكون صلبا أو مرنا. وتعتبر علب الزبادي والمارجرين وزجاجات الدواء أمثلة على حاويات الطعام المصنوعة من هذا البلاستيك. كما يستخدم أيضا لصنع كاشطات الثلج، وأواني حفظ الزيت وصحون تقديم الطعام وصناديق تخزين أغذية الثلاجة وقنينات مياه الشرب. كما يستخدم في تصنيع حاويات تخزين الطعام القابلة لإعادة الاستخدام، وغيرها.

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟
وأكدت إدارة الأغذية والأدوية FDA على ان البولي بروبلين المعاد تدويره هو أيضا آمن على الغذاء. اضافة الى ذلك، فان درجة الانصهار العالية للبولي بروبلين تجعله مناسب لصنع حاويات الطعام التي يمكن وضعها في الميكروويف. غير إنه ينصح بالابتعاد عن هذه العملية خوفا من إمكانية تحرر أي من المواد الكيميائية المضافة إليه وهجرتها إلى الطعام.

(رقم 6) البولي ستايرين PS:

إنه بلاستيك يمكن ان يكون صلب أو بشكل رغوة صلبة وهشة. استخداماته النموذجية تشمل الأكواب ذات الاستخدام الواحد وكذلك الكؤوس والصحون وأدوات المائدة ذات الاستخدام الواحد وصواني بيع اللحوم. كما يستخدم في صناعة أطباق البيض وفي أغلفة الأقراص المدمجة. إلا أنه لا يستخدم عادة في تصنيع حاويات تخزين الطعام.

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

 (رقم 7) بوليمرات أخرى :Others

هذا الرمز يعني أن المادة البلاستيكية مصنوعة من راتنج آخر خلاف الستة المذكورة أعلاه أو مزيج من اثنين أو أكثر، وتشمل هذه الفئة العديد من البوليمرات، على سبيل المثال البولي كربونات (PC) Polycarbonat  والبولي يوريثان (PU) Polyurethane  والبوليمرات الحيوية Biopolymers، وبوليمرات عديدة أخرى، لدى لم يتم توحيد بروتوكول مشترك يشملها جميعا، فلكل مادة نظامها في اعادة التدوير.

 • بولي كربونات (PC):

هو أشهر مواد هذه الفئة وأكثرها استخداما في ملامسة الغذاء، وهو مادة بلاستيكية صلبة تمتاز بالقوة والمتانة لدى يتم استخدامها للنوافذ المقاومة للرصاص، كما تمتاز بالشفافية العالية مما يجعلها مثالية لقنينات المياه المقاومة للكسر والقابلة لإعادة الاستخدام. كما يستخدم بشكل شائع في زجاجات مبرد المياه وزجاجات الأطفال.

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟
أجريت الكثير من الاختبارات في السنوات القليلة الماضية حول سلامة الغذاء الملامس للبولي كربونات بسبب وجود مادة “ثنائي الفينول A” (BPA) Bisphenol A  في الراتنج. ورغم ما هو معروف عن مادة BPA من خطر على الصحة، حيث تعد من مسببات اضطرابات الغدد الصماء المعروفة، غير ان الاختبارات التي أجريت عليها مؤخرا وعلى نطاق واسع أظهرت أن هذه المادة لا تتراكم في الجسم وأن مستويات انتقالها من البلاستيك الى الغذاء منخفضة جدًا ولا توجد مخاطر صحية معروفة في مثل هذه المستويات الصغيرة، وكنتيجة لهذه الأبحاث إعتبرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA بأن بلاستيك PC آمن نسبيا للاتصال بالغذاء. ولكن لا يزال هناك احتمال أن تنتقل كميات معتبرة من BPA من هذه الحاويات إلى الغذاء خاصة إذا تم استخدامها لتخزين المواد بدرجات حرارة عالية أو في ظروف تخزينية سيئة. غير أن بعض الشركات المصنعة فضلت استبداله بالبولي استر المشترك المعتمد من إدارة FDA لضمان توفير حاويات خالية من مادة BPA. كما يتم تطوير جيل جديد من المواد البلاستيكية القابلة للتحلل الحيوي، والمصنوعة من البوليمرات الحيوية مثل نشا الذرة والسليلوز، لتحل محل البولي كربونات، وتم تضمينها أيضا ضمن هذه الفئة.

وأخيرا إليك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها للتعامل مع البلاستيك بأمان:

• تجنب تسخين الطعام في عبوات بلاستيكية.

• اغسل البلاستيك بمنظف معتدل.

• استخدم الحاويات الزجاجية أو الورقية بدلا عن البلاستيكية بقدر الاستطاعة.

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

• أعطي الأولوية للمواد البلاستيكية الأكثر أمانا، أي الأنواع (1 و 2 و 4 و 5).

• تجنب استخدام النوع رقم 3 من البلاستيك (PVC) في حفظ الطعام أو الشراب.

كلمات مفتاحية: أي البلاستيك آمن لتخزين الطعام؟

جامعة سبها

 

اترك تعليقاً

#IinformMyself