ملامح انتشار ومقاومة المضادات الحيوية لبكتيريا السائل النخاعي عند الأطفال- بنغازي

المؤلفون

  • نور الهدى ميلود العوكلي و مرعي الدوكالي علي و ربيعة بشير الفاخري و علاء محمد الدرولي و نسرين ميلود العوكلي و مفتاح سعد نجم و الرضا ميلود العوكلي و عبير ميلود العوكلي و مفتاح عبد الواحد نصيب و محمد احمد اهويدي

الكلمات المفتاحية:

سائل النخاع الشوكي، مقاومة المضادات الحيوية، كلورامفينيكول، السحايا، مستشفى الاطفال، مدينة بنغازي

الملخص

التهاب السحايا الجرثومي هو مرض مستوطن مميت ويتطلب السيطرة السريعة عليه بأستخدام المضادات الحيوية. كان الهدف من هذه الدراسة هو تقييم أنماط تحسس البكتريا المعزولة من السائل النخاعي للمضادات الميكروبية. تم زرع 3184 عينة سائل نخاع  شوكي واجراء اختبار الحساسية في معمل الاحياء الدقيقة  بمستشفى الأطفال ، بنغازي ، ليبيا.  فترة الدراسه كانت مابين يناير 2016 إلى ديسمبر2017. إجمالي 3184 عينة من السائل الدماغي النخاعي، 3149 (99٪) عينة من السائل الدماغي النخاعي لم يكن بها نمو بكتيري، بينما 35 (1٪) كان بها نمو بكتيري. اجمالي عدد الاصصابات كانت 35 حالة، الذكور كان عددهم 20 (57٪) ذكر والاناث 15 (43٪). كانت بكتيريا Staph epidermidis أكثر عزلًا للبكتيريا من عينات المرضى بنسبة 9 (26%)، تليها البكتيريا سالبة صبغة جرام 7 (21٪). تم تسجيل معظم الحالات في الشتاء بنسبة 28 (80٪)، تليها 7 (20٪) في فصل الخريف. سجلت البكتيريا حساسية عالية للكلورامفينيكول بنسبة (23٪)، تليها سيبروفلوكساسين (14٪)، بينما سجلت البكتريا أعلى مقاومة للسبترين بنسبة 31٪. التهاب السحايا الجرثومي هو حالة طبية طارئة وإجراء التشخيص المبكر وتقديم العلاج في وقت مبكر ينقذ الحياة ويقلل من معدلات الاعتلالات المزمنة.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

التنزيلات

منشور

2020-12-24

إصدار

القسم

المقالات